شريط الأخبار

متابعات

الحكومة: التصعيد هو رد الحوثيين على المبادرة السعودية

00:26 | 26.03.2021 | الأخبار الدبلوماسية




قالت الحكومة اليمنية أن التصعيد الحوثي ضد الأراضي السعودية، بأنها رد واضح على المبادرة السعودية التي طرحتها الإثنين الماضي، بشأن وقف الحرب في اليمن.


وأكد الناطق الرسمي باسم الحكومة اليمنية، راجح بادي، في تصريح لقناة "العربية"، أن القصف الحوثي، "هو الرد المناسب على المبادرة التي طرحها الأشقاء في المملكة العربية السعودية". 


وأشار إلى تصريحات "الحاكم العسكري بصنعاء، ما يُسمى بـ"السفير الإيراني" حسن إيرلو، والذي حدد موقفًا واضحًا وصريحًا بشأن المبادرة السعودية". والذي أعلن رفضه لهذه المبادرة معتبرا إياها "مشروع حرب".


ولفت ناطق الحكومة، إلى "الخطاب المطوّل لزعيم مليشيا الحوثي، عبد الملك الحوثي الخميس، والذي أكّد بشكل واضح وصريح رفضه للمبادرة". مشيرًا إلى أنه "تحدث بشكل واضح رفضهم لمساومة القضايا الإنسانية، والاقتصادية والسياسية، والعسكرية".


وقال بادي، إن زعيم الحوثي، "تحدّث بشكل واضح عن رفضهم لهذه المبادرة، وتم ترجمة ذلك من خلال التصعيد العسكري من قبل مليشيا الحوثي اليوم الخميس، من خلال محاولة استهداف الجامعات في بعض مناطق المملكة".


وأكد ناطق الحكومة راجح بادي، أن "هذا رد واضح وشافي وكافي أن الحوثيين لا يفهمون لغة السلام".


واعترضت الدفاعات السعودية مساء الخميس، ست طائرات مسيرة أطلقتها مليشيا الحوثي، حاولت استهداف عدد من المناطق السعودية، في خميس مشيط، بينها جامعة نجران وجازان.



يأتي هذا بعد إعلان التحالف، الخميس، "رصد نشاط حوثي معاد، بإطلاق طائرات دون طيار مفخخة تجاه المملكة من مناطق سيطرة المليشيا".


وأوضح التحالف، أن ميليشيا الحوثي حاولت استهداف جامعتي جازان ونجران.


ويوم الإثنين الماضي، أعلنت المملكة العربية السعودية، عن مبادرة لإنهاء الأزمة اليمنية والتوصل لحل سياسي شامل.

وتضمنت المبادرة "وقف إطلاق نار شامل تحت مراقبة الأمم المتحدة، وإيداع الضرائب والإيرادات الجمركية لسفن المشتقات النفطية من ميناء الحديدة في الحساب المشترك بالبنك المركزي اليمني بالحديدة وفق اتفاق ستوكهولم بشان الحديدة".


كما تشمل فتح مطار صنعاء الدولي لعدد من الرحلات المباشرة الإقليمية والدولية، وبدء المشاورات بين الأطراف اليمنية للتوصل إلى حل سياسي للأزمة اليمنية.


وفي الوقت الذي رحبت فيها الحكومة اليمنية بهذه المبادرة، أعلنت مليشيا الحوثي رفضها لهذه المبادرة.



اهم التصريحات المزيد

فيديو

المزيد